11 يونيو، 2008

طرائف ونوادر فى اللغة العربية


اليكم بعض طرائف ونوادر فى لغتنا الغالية تضامنا مع حملة احياء اللغة العربية






مراقبة لصيقة :



  • حضر إعرابي صفوة هشام بن عبد الملك فبينما هو يأكل إذ تعلقت شعرة بلقمة الأعرابي فقال له هشام : عندك شعر في لقمتك ياأعرابي !! فقال : وإنك لتلاحظني ملاحظة من يرى الشعرة في لقمتي !!! والله لا أكلت عندك أبدا ً وخرج وهو يقول : والموت خير من زيارة باخلٍ يلاحظ أطراف الأكل على عمد ٍ ,,


مديح بما يشبه الذم :


  • حكى الأصمعي قال : كنت أسير في أحدى شوارع الكوفة وإذا بإعرابييحمل قطعة من القماش فسألني أن أدله على خياط قريب فأخذته إلى خياط يدعى ( زيدا ً )وكان أعورا ً فقال الخياط : والله لأخيطنه خياطةً ً لاتدري إقباء هو أم دراج فقال الأعرابي : والله لأقولن فيك شعرا ً لاتدري أمدحٌ هو أم هجاء .فلما أتمالخياط الثوب أخذه الأعرابي ولم يعرف هل يلبسه على أنه قباء أو دراج ! فقال في الخياط هذا الشعر : خاط لي زيد قباء ليت عينيه سواء فلم يدرِ الخياط أدعاء له أم دعاءٌ عليه ,,

سرك في بير :



  • انفرد الحجاج يوما ً عن عسكره فلقي أعرابيا ً فقال : ياوجه العرب كيف الحجاج ؟فقال : الظالم الغاشم فقال : فهل شكوته لي عبد الملك فقال : لعنه الله أظلم منه وأغشم , وأحاط به العسكر فقال أركبوا البدوي فسأل عنه فقالوا : هو الحجاج فركض من الفرس خلفه وقال ياحجاج قال : مالك ! قال : السر الذي بيني وبينك لايطلع عليه أحد فضحك وخلاه ,,


بعض طرائف من اللغة العربية


  • سمع اعرابي ابا المكنون النحوي في حلقته وهو يقول في دعاء الاستسقاء : اللهم ربنا والهنا ومولانا صل على محمد نبينا اللهم ومن اراد بنا سوءا فأحط به كأحاطة القلائد على ترائب الولائد ثم ارسخه على هامته كرسوخ السجل على هام اصحاب الفيل اللهم اسقنا غيثا مغيثا سريعا مجلجلا مسحنفرا هزجا شحا ثجاجا طبقا غدقا متغنجرا فقال الاعرابي : ياخليفة نوح هذا الطوفان ورب الكعبه دعني اوي الى جبل يعصمني من الماء.



  • شوهد مؤذن يؤذن وهو يتلو من ورقة في يده قيل له اما تحفظ الآذان فقال: اسألوا القاضي فآتوا القاضي: فقالوا السلام عليكم فاخرج القاضي دفترا وتصفحه وقال وعليكم السلام


  • كان لاحدهم ولد نحوي في كلامه فاعتل ابوه علة شديدة اشرف منها على الموت فاجتمع عليه اولاده وقالوا له : ندعو لك فلانا اخانا قال : لا ان جاءني قتلني فقالوا : نحن نوصيه فدعوه فلما دخل عليه قال : ياابت قل لا اله الا الله تدخل الجنة وتفر من النار ياابت والله مااشغلني عنك الا فلان فإنه دعاني بالامس فاهرس واعدس واستبذج وسلبج وطهبج وافرج ودجج وابصل ولوزج وافلوذج فصاح ابوه : غمضوني فقد سبق اللعين ملك الموت الى قبض روحي


  • قعد رجل على باب داره فاتاه سائل فقال له :اجلس ثم صاح بجارية عنده فقال ادفعي الى هذا السائل صاعا من حنطه فقالت مابقي عندنا قل فاعطيه درهما قالت مابقى عندنا دراهم قال فاطعميه رغيفا قالت ماعندنا رغيف فالتفت اليه وقال انصرف يافاسق يافاجر فقال السائل سبحان الله تحرمني وتشتمني قال احببت ان تنصرف وانت ماجوركان المعتضد اذا راى ابن الجصاص قال : هذا احمق مرزوق وكان ابن الجصاص اوسع الناس دنيا وله من المال مالا ينتهي الى عده ولايوقف على حده وبلغ من جده انه قال تمنيت ان اخسر مرة فقيل لي اشتر التمر من الكوفة وبعه في البصرة وكانت بها نخيل كثيرة وتمرهامتوفر بكثرة وكانت الكوفة قليلة التمر ففعلت ذلك فاتفق ان نخل البصرة لم يحمل في هذا العام فربح ربحا واسعا.

ومن نوادر الجاحظ التى تبرز شغفة وحبة للتتبع والاستقصاء عن كل صغيرة وكبيرة مارواة عن أحد معلمى الكتاتيب



  • يقول الجاحظ :
    "كنت ألفتُ كتاباً في نوادر المعلمين وما هم عليه من الغفلة، ثم رجعت عن ذلك وعزمت على تقطيع الكتاب، فدخلت يوماً قرية فوجدت فيها معلماً في هيئة حسنة، فسلمت عليه فرد عليّ أحسن رد، ورحّب بي فجلست عنده، وباحثته في القرآن فإذا هو ماهر، ثم فاتحته في الفقه والنحو وعلم المعقول وأشعار العرب، فإذا هو كامل الأدوات، فقلت: هذا واللّه مما يُقـوي عزمي على تقطيع الكتاب.


    وكنت أختلف إليه وأزوره، فجئت يوماً لزيارته، وطرقت الباب، فخرجتْ إليّ جارية وقالت: ما تريد؟ قلت: سيدك، فدخلت وخرجت وقالت: باسم اللّه، فدخلت إليه، وإذا به جالساً كئيباً، فقلت عظم اللّه أجرك، "لقد كان لكم في رسول اللّه أسوة حسنة".. "كل نفس ذائقة الموت" فعليك بالصبر! ثم قلت له: هذا الذي توفي ولدك؟ قال: لا، قلت: فوالدك؟، قال: لا، قلت: فأخوك؟ قال: لا، قلت: فزوجتك؟ قال: لا، فقلت: وما هو منك؟ قال: حبيبتي! فقلت: في نفسي هذه أول المناحس، فقلت: سبحان اللّه، النساء كثير، وستجد غيرها، فقال: أتظن أني رأيتها؟ قلت: هذه منحسة ثانية، ثم قلت: وكيف عشقت من لم تر؟ فقال: اعلم أني كنت جالساً في هذا المكان، وأنا أنظر من الطاقة (نافذة صغيرة) إذ رأيت رجـلاً عليه بُـرد وهو يقول:

    يا أم عمرو جزاك اللّه مكرمة
    ردِّي عليّ فؤادي أينما كانا
    لا تأخذين فؤادي تلعبين به
    وكيف يلعب بالإنسان إنسانا

    فقلت في نفسي: لولا أنّ أم عمرو هذه ما في الدنيا أحسن منها ما قيل فيها هذا الشعر، فعشقتها، فلما كان منذ يومين مَرَ ذلك الرجل بعينه وهو يقول:

    لقد ذهب الحمار بأمِّ عمرو
    فلا رجعت ولا رجع الحمار

    فعلمت أنها ماتت! فحزنت عليها، وأغلقت المكتب، وجلست في الدار.فقلت: يا هذا، إني ألفت كتاباً في نوادركم معشر المعلمين، وكنت حين صاحبتك عزمت على تقطيعه، والآن قد قويت عزمي على إبقائه، وأول ما أبدأ فيه بك إن شاء اللّه!.

4 التعليقات:

د/أبويحيى وادم يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بسم الله ماشاء الله
هكذا الهمم
همم تناطح السحاب
ربنا يكرمك يارب وتقبل الله منا ومنكم أن شاء الله
ومبارك المدونه
نسال الله أن نجد بها دائما كل جديد ومميز ومفيد

ربنا يعزك يارب
تابعينا سوف نقوم بوضع الرابط الخاص بك
فى صدر صفحه الموضوعات الخاصه بالحمله باذن الله

ربنا يوفقك يارب
والى الامام

الربان يقول...

تحياتي

الف مبروك المدونة ...و بالتوفيق ان شاء الله.

اشكرك علي الانضمام لحملة اللغة العربية...و ايضا علي الطرائف الجميلة
التي سعدت بقرأتها...

تحياتي و تقديري

HOSSAM ELMOTAIM يقول...

السلام عليكم
الأخت الكريمة
تدوينة جميلة وأكثر من رائعة
لذا ننتظر منكم الكثير فى مدونتك الوليدة .. تحياتي
بارك الله فيكم وجزاكم خير الجزاء

Ema يقول...

أختي الكريمه
مبروك المدونه..وإن شاء الله تكون حاجه كويسه جدا لأن إللي بيطلع من القلب بيوصل للقلب
وجزاك الله خيرا على ضمي لقائمتك..
تحيات أم البنين


ملحوظه
ياريت تشيلي التحقق من الحروف لأنه بيضايق المعلقين
وشكرا